المان سيتي يفوز على ريال مدريد برباعية
المان سيتي يفوز على ريال مدريد برباعية

قاد كيفن دي بروين فريق مانشستر سيتي للفوز على ريال مدريد 4 / 1 خلال المباراة التي جمعتهما صباح اليوم في بطولة الكأس الدولية الودية للأبطال ضمن منافسات مجموعة أمريكا الشمالية.

 

وكان لدي بروين يدا في إحراز فريقه للأهداف الثلاثة الأولى التي جاءت في الشوط الثاني، حيث ساهمت الضربة الركنية التي لعبها في إحراز نيكولاس أوتاميندي الهدف الأول في الدقيقة 52، قبل أن يصنع الهدفين الثاني والثالث لرحيم ستيرلينج وحون ستونز (59 و67).

 

وحسم مانشستر سيتي الفوز بالمباراة في الدقيقة 82 عندما سجل البديل إبراهيم دياز الهدف الرابع، فيما أحرز هدف حفظ ماء الوجه لريال مدريد أوسكار رودريجيز في الدقيقة الأخيرة.

 

وشهدت المباراة مشاركة دانيلو للمرة الأولى مع مانشستر سيتي عقب انضمامه للفريق قادما من ريال مدريد مقابل 5ر26 مليون جنيه إسترليني، كما استهل من خلالها داني سيبايوس مشواره مع الملكي.

 

وجاءت المباراة سريعة من الطرفين، وبادر الريال بشن هجمة خطيرة عندما سدد جاريث بيل كرة قوية لكنها جاءت بعيدة عن المرمى، ورد مانشستر سيتي بهجمة عن طريق إيدرسون ولكن إيسكو تمكن من إبعاد الخطورة.

 

وفي الدقيقة 23 استطاع سيرجيو أجويرو أن ينفرد بنافاس الذي تألق وتصدى لتسديدته.

 

وعاد نافاس للتألق مرة أخرى عندما وصلت الكرة لأجويرو داخل منطقة الجزاء وسدد كرة قوية أنقذها الحارس ببراعة.

 

نشط لاعبو الريال قليلا وبادلوا مانشستر سيتي الهجمات، وكاد كاسيميرو أن يفتتح التسجيل في الدقيقة 28 عندما مرر إيسكو كرة عرضية قابلها بضربة رأس لكن كرته اصطدمت بالعارضة، قبل أن يبعدها إيدرسون من أمام كريم بنزيمة.

 

واستمرت محاولات الفريقين بحثا عن افتتاح التسجيل ولكن دون نتيجة لتمر الدقائق قبل أن يطلق الحكم صافرة نهاية الشوط الأول بالتعادل السلبي.

 

ومع بداية الشوط الثاني، كاد داني كارفخال أن يفتتح التسجيل للريال ولكن مدافعي مانشستر سيتي تمكنوا من التصدي لتلك الهجمة.

 

ورغم هجمات الريال المتتالية تمكن مانشستر سيتي من افتتاح التسجيل في الدقيقة 52 من ركنية، عندما لعب دي بروين الكرة داخل منطقة الجزاء أبعدها كيكو كاسيا، الحارس البديل، لتصل لأوتاميندي الذي وضعها إلى داخل المرمى.

 

وأضاف رحيم سترلينج الهدف الثاني في الدقيقة 59 عندما سدد كرة قوية بعد أن تلقى تمريرة من دي بروين.

 

وكاد دي بروين أن يتوج تألقه بتسجيل الهدف الثالث عندما سدد كرة قوية من ركلة حرة مباشرة ولكن كاسيا لمسها بيده لتصطدم بالقائم الأيسر ويبعدها الدفاع لركنية لم تستغل.

 

واستطاع دي بروين أن يصنع الهدف الثالث عندما مرر الكرة داخل منطقة الجزاء ليقابلها جون ستونز بتسديدة رائعة، ليعلن تقدم مانشستر سيتي 3 / صفر في الدقيقة 67.

 

وفي الدقيقة 82 سجل إبراهيم دياز الهدف الرابع لمانشستر سيتي عندما سدد كرة قوية من على حدود منطقة الجزاء.

 

وفي الدقيقة الأخيرة من المباراة أحرز أوسكار رودريجيز هدف الريال الوحيد بكرة قوية من خارج منطقة الجزاء.

(المصدر : hibasport.com – انقر هنا لقراءة الوصفة من مصدرها.)