مورينيو يستسلم ويلجأ لشفانشايغر والأخير يحتفل على طريقته

في خطوة مفاجئة وغير متوقعة أشرك مدرب مانشستر يونايتد جوزيه مورينيو في تدريبات الفريق الأول الييوم اللاعب الألماني المحضرم باستيان شفانشتايغر بعد استبعاده طوال الموسم واشراكه مع فريق الناشئين تحت 21 عاماً، في إشارة واضحة الى انه لا مستغنٍ عن خدماته.  

إقرأ ايضاً: في سماء ويمبلي: هل فقد زلاتان سحره أم المشكلة في مكان آخر؟

“النمر الألماني” لم يتفوّه بأي تصريح خادش او قاسٍ بحق مورينيو والتزم بدعم فريقه عبر وسائل التواصل الاجتماعي الأمر الذي يبدو انه أثار إعجاب البرتغالي الذي أشركه للمرة الأولى في تمرينات الفريق الأول دون اي ضمانات بأنه سيُشركه في أي مباراة قادمة لكنها خطوة كبيرة مغايرة في مسيرة الألماني مع الشياطين الحمر.

ونشر شفانشتايغر عبر حسابه على انستغرام صورة من التميرنات تجمعه بواين روني وهنريك مخيتاريان، معلقاً عليها بالقول: “شعور رائع، الفريق بحالة جيدة والنتائج الجيدة ستأتي”.

ولم يُشارك الألماني بأي مباراة مع مانشستر يونايتد منذ مارس الموسم الفائت وهو يُعاني مع الشياطين الحمر منذ تولي جوزيه مورينيو المسؤولية في اولد ترافورد.

مورينيو يستسلم ويلجأ لشفانشايغر والأخير يحتفل على طريقته

جماهير يونايتد تحضر مفاجأة سيئة لمورينيو

مورينيو يستسلم ويلجأ لشفانشايغر والأخير يحتفل على طريقته

أرقام مورينيو تشير الى أنه أسوأ مدرب لمانشستر يونايتد

(المصدر : Eurosport – انقر هنا لقراءة الوصفة من مصدرها.)